Home » الاخبار » المجلس الازيدي: لن نقبل بحكم الحزب الديمقراطي الكوردستاني لسنجار كما في السابق
محلس الايزيدي

المجلس الازيدي: لن نقبل بحكم الحزب الديمقراطي الكوردستاني لسنجار كما في السابق

الثلاثاء 2015/11/10
مسؤول المجلس الازيدي في سنجار، قال: انه لن يسمح ابدا بان يهاجم الحزب الديمقراطي الكوردستاني، لوحده على القضاء، مضيفا انه مشغول الان بالتنسيق مع قوات التحالف الدولي، لاستعادة سنجار بدون مشاركة الحزب الديمقراطي الكوردستاني.
وبعد تشكيل عدة قوى لحماية سنجار، مثل وحدات حماية سنجار، اسس حزب العمال الكوردستاني، مجلسا باسم المجلس الازيدي في سنجار، يترأسه كوردي ازيدي من المنطقة.
ويقول مسؤولو الحزب الديمقراطي، انهم يستعدون منذ فترة لاستعادة سنجار، الذي وقع تحت سيطرة “داعش” في (2014/08/03)، لكن الخلافات مع حزب العمال الكوردستاني تسببت في تأخير الهجوم.
فيما اوضح مسؤول المجلس الازيدي في سنجار “سعيد حسين”، انه تم ابلاغهم من قبل الحزب الديمقراطي الكوردستاني، بانه لا يجوز مشاركة القوات التابعة لحزب العمال الكوردستاني في المعركة لكننا لن نقبل ذلك من الديمقراطي باي شكل من الاشكال.
واضاف حسب تصريح مسؤول المجلس لقناة روداو، قائلاً: لن نقبل بعد الان ان يكون الحزب الديمقراطي الكوردستاني حاكما على سنجار مثل السابق، خاصة لانه كان السبب في ما حل بالازيديين، واخلاء سنجار لـ “داعش”.
على الرغم من ان الحزب الديمقراطي الكوردستاني يؤكد انه جهز قوة كبيرة لاستعادة سنجار، لكن “حسين” يقول هذه فقط دعاية اعلامية، الحزب الديمقراطي الكوردستاني، نقل عددا من المدافع والدبابات الى ناحية سنون ليروج لنفسه، يريد ان يطرد “داعش” عبر اطلاق بعض المدافع، وان يعود الى سنجار مرة اخرى، وان يعين المسؤولين هناك، لكننا لن نسمح بذلك.
وقال مسؤول المجلس الازيدي في سنجار، بانهم ليسوا ابدا مع الاقتتال الداخلي، ولا يجب ان يصل الصراع بين الحزب الديمقراطي الكوردستاني وحزب العمال الكوردستاني على سنجار الى حد الاقتتال، لانه يعتقد ان الازيديين وحدهم من سيتضررون آنذاك، ))فهنا يوجد اخ ينتمي لصفوف قوات حماية سنجار، والاخ الاخر في قوات البيشمركة، لذا سنكون المتضررين الوحيدين اذا اندلعت اي معركة)).
وانتقد “حسين البارزاني” قائلا: لم يكن يتوجب على رئيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني، السيد “مسعود البارزاني”، ان يفكر بهذه الطريقة، في ما يتعلق بمشاركة حزب العمال الكوردستاني في عملية تحرير سنجار من عدمها، بل كان يجب ان يفكر اكثر بهموم وآلام الازيديين، وكان عليه ان يحاول تحرير سنجار منذ فترة طويلة.
ويعود مجيء قوات حزب العمال الكوردستاني الى سنجار، الى ما بعد سيطرة “داعش” عليها، حينما نزح عدد كبير من اهالي القضاء الى سفح جبل سنجار، واوصلت قوة من حزب العمال الكوردستاني نفسها، من كوردستان سوريا، الى جبل سنجار، وبمساعدة البيشمركة استطاعت فتح طريق امن لانقاذ النازحين المحاصرين في سفح جبل سنجار، بعد ذلك تم تشكيل عدة قوى اخرى من قبل ( PKK)، ومنها وحدات حماية سنجار، وقوة اخرى سميت قوة ازيدخان.
ويعتقد “حسين” انهم سيتمكنون من استعادة سنجار بدون مساعدة البيشمركة، ويقول ((لدينا قوة كبيرة، ونستطيع استعادة سنجار خلال اسبوع اذا لم تقصفنا الطائرات))، واضاف ((|نعمل الان على التنسيق مع التحالف، حتى نحرر سنجار بدون دعم البيشمركة)).
وبعد سيطرة قوات البيشمركة على اجزاء من سنجار في (2014/12/21)، تم الاعلان عن تأسيس مجلس ازيديي سنجار في (2014/01/14) خلال اجتماع عدد من مسؤولي حزب العمال الكوردستاني وحزب الاتحاد الديمقر اطي، وممثلي بعض الاحزاب، في قاعة بارزان في ناحية سنون، من اجل تسيير الاعمال الادارية في سنجار.
ويتحدث “حسين” عن تغيير قائممقام سنجار الذي حصل قبل عدة ايام ((الان هناك مجلس الازيديين في سنجار، لايمكن ان يفكر الحزب الديمقراطي الكوردستاني مثل السابق، وان يعين القائمقام كما يريد، لا يجوز للحزب ان يجري اي تغييرات اخرى، يجب ان ينتظر حتى تحرير سنجار وعودة الناس اليها، وحينها سيقرر الشعب، لا الديمقراطي، من يحكم سنجار.
واضاف ايضا، انهم (الحزب الديمقراطي الكوردستاني) يعتبرون انفسهم مالكي سنجار، والى الان لم يثقوا بشخص من الكورد الازيديين لتعيينه كمسؤول لفرع حزبهم، او لادارة الاسايش في سنجار.
أما بالنسبة لخروج مقاتلي ( PKK )من سنجار، قال “سعيد” إن حزب العمال الكوردستاني، لن يترك سنجار باي شكل من الاشكال، الى الان قدمنا (150) شهيدا، فقط من قوة وحدات حماية سنجار ولدينا (1000) مقاتل من حزب العمال الان في جبهات القتال بسنجار، كيف سنسلم نحن سنجار الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني؟؟!!

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*