Home » الاخبار » الأنبار تدمير “صواريخ جهنم” وتحرير جزء من المحافظة
تحرير رماادي

الأنبار تدمير “صواريخ جهنم” وتحرير جزء من المحافظة

الأثنين 2015/11/16
خلية الإعلام الحربي، كشفت عن تدمير عجلة كانت تحمل صواريخ ما يسمى “صواريخ جهنم” التي اعتمدها الدواعش كسلاح فعال في معاركهم في سوريا، ثم نقلوه إلى العراق، فيما أشارت إلى تمكّن القوات الأمنية من تحرير الجزء الجنوبي الغربي رمادي.
قالت الخلية في بيان لها واطلع عليه “أنا العراق”، إن “استخبارات فرقة الرد السريع شرطة اتحادية دمّرت بواسطة صواريخ الكورنيت، عجلة تحمل ما يسمى “صواريخ جهنم”، وقتلت (7) من عناصر “داعش” كانوا بداخلها، في منطقة حصيبة الشرقية بالأنبار.
كما أكدت الخلية في البيان، تحرير الجزء الجنوبي الغربي من الأنبار، بعد دخول جهاز مكافحة الإرهاب يدخل إلى منطقة (5 )كيلو، لافتة إلى أن التقدّم مستمر لتحرير باقي المدينة بالكامل.
وفي السياق نفسه، عالجت كتيبة هندسة فرقة (14) جيش عراقي وسرية مغاوير لواء (92) من قيادة عمليات بابل، (12) بيتا مفخخا، مثلما فجّرت (37) عبوة تحت السيطرة، فضلا عن عثورها على معمل مفخخ ومصنع للعبوات الناسفة، يحوي على عجلة إطفاء مدرعة مفخخة تم تفجيرها تحت السيطرة، وفي منطقة الطاس بـ (7) كيلو، عثر على (5 ) جثث تابعة لـ “داعش” قد تركتها خلفهم.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*