Home » صور وقصص من العراق » سقوط بغداد (1917) والإنتداب البريطاني على العراق، وثورة العشرين
دخول القوات البريطانية الى بغداد للمرة الاولى

سقوط بغداد (1917) والإنتداب البريطاني على العراق، وثورة العشرين

الأثنين 2015/11/23      
دخول القوات البريطانية لبغداد عام (1917) بقيادة الجنرال “ستانلي مود” كان اول نزول للقوات البريطانية على ارض العراق، في شهر ألول سنة (1914) من منطقة الفاو، وهي بلدة تقع أقصى الجنوب تطل على الخليج العربي. وقد أرسلت القوات البريطانية من الهند بقصد إزاحة العثمانيين عن الخليج وحماية منشآت النفط غرب إيران. حتى وصلت بغداد بعد جهود وخسائر كبيرة بعد أكثر من سنتين ونصف السنة، دافعت خلالها القوات العثمانية دفاعا مستميتاً.
وفي يوم الاحد (11/آذار/1917)، سقطت بغداد بقيادة الجنرال البريطاني “ستانلي مود”، بعد سلسلة من الإنتصارات في الجيش البريطاني خلال القتال مع الأتراك العثمانيين في الحرب العالمية الأولى، كما وقعت بغدا كمعظم مناطق العلااق الأخرى تحت الأنتداب البريطاني.
لم تمر سنوات قليلة حتى إنتشرت الروح الوطنية بين العراقين للتحرر من السيطرة البريطانية بسبب قرار الحكومة البريطانية ربط العراق بـ “الكومنولث” البريطاني، وقرارها بتشكيل الإدارة المدنية في العراق، التي ترأسها “أرنولد ويلسون” حتى أيار عام (1918) فتبعه السير “بيرسي كوكس” الذي ألغى العديد من المؤسسات الإدارية العثمانية، وانشأ محلها مؤسسات عسكرية لإدارة الشؤون المدنية، ووضع على رأسها ضباطًا من رتب عالية، فحكموا بشكل صارم ، وتصرفوا مع العراقيين بشكل مهين. فكان لتلك التصرفات ردود أفعال معاكسة من قبل العراقيين، مما أدى إلى إنطلاق ثورة شعبية عام (1920) لتمتد في كل اجزاء العراق، سُميت “بثورة العشرين”، وقد استمرت ستة أشهر تقريباً.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*