Home » الاخبار » مسعود البارزاني: الموصل لن ترى أمنا وازدهاراً
البارزاني يشرط

مسعود البارزاني: الموصل لن ترى أمنا وازدهاراً

الخميس 2015/11/26
رئيس اقليم كوردستان مسعود البارزاني اكد، اليوم الخميس، قائلاً: أنّ ضمان حقوق مكونات مدينة الموصل وحماية وجودهم، وازدهارها مرتبط بعدم تهميش حقوق المكونات.
قال “البارزاني” ، إن جميع الهجمات التي تعرضت لها الموصل عبر تاريخها استهدفت مكوناتها العرقية والدينية وحصريا الكورد المسلمين والايزيدين والمسيحيين والشيعة ايضا، ملفتاً إلى أن “محافظة نينوى ومدينة الموصل تعرضت الى تغييرات ديموغرافية حادة وعمليات تعريب منذ تأسيس الدولة العراقية ووصلت أوجها في حكم حزب البعث.
وتابع “البارزاني” ,أن هذه العمليات ادت الى تشويه هوية المدينة ومكوناتها الاصيلة من الكورد والايزيديين والمسلمين والمسيحيين، مبيناً إلى أن الهجمة الاخيرة لـ “داعش” استهدفت الكورد بكل دياناتهم ومذاهبهم والاشوريين والكلدان وبقية المسيحيين ووجودهم.
كما أكد البارزاني على ضرورة ضمان حقوق هذه المكونات وعيشها بأمن وسلام وحرية باعتبار أبنائها مواطنين أصلاء لهم حقوقهم وعليهم واجباتهم، وشدد على أنه في حال عدم ضمان حقوقهم سيتهدد وجودهم ولن تجد الموصل أمنا وسلاما وازدهارا.
يذكر أنّ رئيس إقليم كردستان “مسعود البارزاني” أكد، في (24) تشرين الثاني الجاري، ضرورة التوصل إلى اتفاق لضمان حقوق جميع مكونات نينوى قبل عملية تحرير مدينة الموصل لعدم تكرار ما تعرضت له مكونات المحافظة، مطالبا في الوقت ذاته المجتمع الدولي بمواجهة “الإرهاب” بشكل جدي.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*