Home » الاخبار » الديمقراطي الكوردستاني: ندرس مشروع الاتحاد الوطني بشان مستقبل الحزبين
من الارشيف الديمقراطي الكوردستان
من الارشيف الديمقراطي الكوردستان

الديمقراطي الكوردستاني: ندرس مشروع الاتحاد الوطني بشان مستقبل الحزبين

الخميس /2016/01/21

مستشار المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني “عارف رشدي”، امس الأربعاء، أكد أن حزبه يدرس مشروع الإتحاد الوطني الكوردستاني بشأن مستقبل العلاقات بين الحزبين، مشيرا إلى أن تقارب الديمقراطي والوطني وتعاون الأطراف السياسية الأخرى يصب في مصلحة إقليم كوردستان.

قال “رشدي” في حديث صحفي اطلع عليه “أنا العراق”، ان قيادة الحزب الديمقراطي الكوردستاني تدرس حاليا مشروع الإتحاد الوطني الكوردستاني بشأن العلاقات بين الحزبين، مبينا أن تقارب الحزبين وتعاون الأطراف السياسية الأخرى لها أهمية كبيرة في إدارة الحكومة وتصب في مصلحة إقليم كوردستان.

كما أضاف “رشدي”، أنه بإمكان حركة “التغيير” أن تمارس نشاطها السياسي كمعارضة دون المشاركة في حكومة الإقليم، مشددا في الوقت نفسه أنه على حركة التغيير معرفة كيفية أداء دورها المعارض للمساهمة في تطوير الديمقراطية وليس من خلال تهديد السلم الأهلي والاستقرار السياسي.

وفي السياق نفسه قال “رشدي”، أن استمرار مشاركة الإتحاد الوطني الكوردستاني في حكومة الإقليم ستسهم في تفعيل دورها على صعيد الإقليم والمنطقة، فضلا عن أداء دور مهم في رسم سياسة الإقليم مستقبلا.

فيما نشرت صحيفة “كردستاني نوى” الناطقة باسم الإتحاد الوطني، أمس الاول الثلاثاء، مشروع خارطة طريق علاقات الإتحاد مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني، مبينة أن التحالف الإستراتيجي بين الحزبين وصل إلى مرحلة النهاية ومن الضروري إعادة صياغتها وفق أسس جديدة تتبع تداول السلطة سلميا في إقليم كوردستان.

يذكر أنّ الإتحاد الوطني الكوردستاني طرح في المشروع الجديد منح الحزب الفائز الأول في الانتخابات منصب رئيس الإقليم، ومنصب رئيس حكومة الإقليم للفائز الثاني، ورئيس البرلمان للفائز الثالث، ومنح الأحزاب الفائزة الأخرى مناصب نواب الرئاسات وعدد من الوزارات.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*