Home » اراء و مقالات » ((١٠٠٠)) مبروك إنتصرنا ومن دبش حقي وحقك قبضنا!
العراق

((١٠٠٠)) مبروك إنتصرنا ومن دبش حقي وحقك قبضنا!

السبت ٢٠١٦/٠٤/٣٠ 
كلمة الاسبوع/…..
مبارك للشعب العراقي ((مظلوم من يومك)) الطاقة الكهربائية التي ستشهد تحسنا فوق الخيال، وداعا للمولدات الأهلية والمولدات المنزلية وللفوانيس النفطية واللوكسات الكحولية والشمعات الصينية، لقد تم إستبدال وزير الكهرباء السابق، قاسم الفهداوي، بعد منح الثقة لعلاء دشير، بدلاً منه، ضمن الكابينة الوزارية الجديدة التي شطرت البرلمان العراقي الى نصفين متناحرين يضم كلاهما فاسدين توعدوا بمحاربة الفساد في مفارقة لا تحدث في بلد ثان سوى العراق وطائفيين حتى النخاع تعهدوا ((ببطالة)) المياه المعدنية بمكافحة الطائفية على طريقة (٧X٧).

لم يسلم منها حتى رئيس الوزراء، حيدر العبادي، الذي تعرض الى رشقات منها داخل مجلس النواب تماما كما حدث قبلها بأيام بين نصيف والنواب الكورد، اضافة الى تحطيم اللاقطات ((بطريقة حضارية)) قل نظيرها نيابيا وتحويلها الى طبول حربية إحتجاجا على إجهاض احلامهم بالتسلق الى الوزارات تحت يافطة ((الكتلة العابرة للطائفية)) برعاية قناة “الزوراء” الفضائية، برغم اختفاء الـ (٣٥) مليار دولار التي أنفقت على الكهرباء خلال (١٣) عاما في بطون الواوية والحرامية (آني شخصيا حيل وكلش وتماما ومطلقا والى ما لا نهاية متفائل بتحسن الطاقة ((الكهرو تنك قراطية)) ولو سئلت ليش ولماذا ووو  Why..؟).

لأجبت هذا مو إنصاف منك غيبتك ((أيها المصلح المغيب الغائب الحقيقي وليس المزعوم)) هلكد تطول، الناس لو تسالني عنك، شرد أجاوبهم شكول؟!هل هذا هو الإصلاح الموعود والتغيير المنشود الذي خرجت لأجله التظاهرات المليونية ونظمت للوصول إليه الإعتصامات النايلونية، إستبدال الفهداوي بدشير؟ !! وين رايح وين .. يا عراق الخير وين ؟ أين إحالة المفسدين الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل؟ أين تخفيض أعداد الحمايات؟ أين تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث؟ أين الأموال التي سرقها المفسدون، الملفات التي أخفوها، الآثار التي هربوها، كنوز البلاد التي باعوها، الخيرات التي نهبوها، العقود النفطية التي للشركات الإحتكارية وهبوها، أسرار العراق التي للأجنبي المحتل سربوها؟ أين وعود التغيير التي أطلقوها، أين العهود التي كالببغاء رددوها، أين الخطب الثورية التي لاكوها؟ تاليها إستبدل وزراء بآخرين!! عمي بطلوا سياسة رحمة للفحمة تره خزيتونه وفضحتونه وفي سوق النخاسة الدولية والأقليمية بعتونه! وانتم ايها المتظاهرون الى متى يبقى البعير على التل؟ الى متى سيضحك عليكم ((الرايح والجاي)) فيما الحكمة تقول “ان تضحك علي مرة فأنت الملام وان تضحك علي مرتين فأنا الملام ”.

مبارك لمرضى العراق الخطير، وزيرة الصحة صارت وزير، عديلة راحت وغني أتى، مبارك لكل فتاة عراقية مريضة وفتى!! مبارك لمرضى السكري وضغط الدم العالي والواطي وعلى عناد كل جبان سافل وواطي!! ويا عواذل صفكوله صفكوووولة. مبارك لمرضى القلب والشرايين وعلى عناد الأطباء والمضمدين، مبارك لمرضى الأنف والأذن والحنجرة أبشر بعد ما تلزم على السونار ولا الأشعة ولا المفراس الحكومي ((المرعبل)) سره!! مبارك لمرضى الجرب وحبة بغداد، لك إفرح من كل قلبك داد، مبارك للراقدين في المستشفيات ولمراجعي العيادات والمستوصفات الدشر وزيرة الصحة الأنثى صارت ذكر! مجتمع ذكوري مو بيدينه. جميلة جدا لعبة إستبدال عبسي بعبوسي و إستبدال وزراء بآخرين، عملية سهلة ومضمونة للأصلاح السريع وبأقل التكاليف مثل خبز باب الاغا، حار ومكسب ورخيص، ترى هل هذه الخزعبلات كانت بحاجة الى كل تلك التظاهرات والشعارات واللافتات والفضائيات والحوارات والنقاشات والاعتصامات داخل الخضراء وخارجها؟ هل كانت بحاجة الى تقديس أناس وتدنيس آخرين؟

لا يشك ذي لب أن الظلم والكذب هما من أشد الفواحش التي توجب إنزال العقاب الجماعي في حال غياب الصالحين المصلحين، ولا قيمة تذكر هنا للصالحين المتقاعسين او المفسدين المصلحين فكلاهما ان حضر لايعد وان غاب لايفتقد، ومن أبشع أنواع الكذب واقبحه هو ان يخترع الانسان قصصا وأساطير من نسج خياله ثم يتخذها منهجا يسيرعليه ليخدع جماهيره بها وما أكثر الأكاذيب اليوم برا وبحرا وجوا، تحت قبة البرلمان وخارجها، خلف أسوار المنطقة الخضراء وداخلها، والنتيجة هي شعب مخدوع يقيمه هتاف في حب الوطن ويعقده آخر من دون ان يصغ السمع لنصيحة الرصافي الخالدة ((لا يخدعنك هتاف القوم في الوطــن …فالقوم في السر غير القوم في العلن)). أودعناكم اغاتي

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*