Home » اراء و مقالات » يا العبادي.. في أمريكا لا تبتسم أرجوك
العبادي وترمب1 -

يا العبادي.. في أمريكا لا تبتسم أرجوك

السبت ٢٠١٧/٠٣/١١
محمد العبد الله…
السيد رئيس الوزراء المحترم الدكتور حيدر جواد العبادي
كمواطن عراقي ارجوك ان لا تبتسم عند زيارتك لامريكا خصوصا عندما تقابل المسؤولين لانك سترى وجوها مكفهرة تنم عن تعالي واستعلاء خصوصا عندما يقابلون مسؤولا من الشرق الاوسط لذلك احفظ كرامة العراق واترك البسمة التي تلقيها على كل مسؤول اجنبي او عربي تقابله وما اتعسها من بسمة تلك التي استقبلت بها عادل الجبير.

صحيح ان جماعتك يقولون (اي شيسوي هو بشوش الله خالقه هالشكل) هذا صحيح لكن حاول ان تكون رجل دولة امامهم فهم لم يعينوك علينا ولكن صحيح ان الجبير وعدك بانه والامارات والامريكان والاتراك سيدعمون ولايتك الثانية وان اعلامهم سيكون حاملا لدعايتك الانتخابية لكن الاستمرار بالابتسامة امام وجوه مكفهرة تعتبرك موظف عندها لا يليق برئيس وزراء عراقي فرجاءا بيّض وجهنا ولو قليلا.

ولكن اتدري ان اساس زيارتك لامريكا مرفوض شكلا ومضمونا؟ انت في حالة حرب والبلد منهك وتعبان ومن يريد منك شيئا فلياتي هو اليك فلماذا عليك ان تذهب في هذا الوقت الحساس؟ سفارتهم موجودة وعساكرهم زادوا ومعسكراتهم زادت مساحة وعددا بفضلك فليشكروك ولياتوا هم عندك فلماذا عليك ان تذهب انت؟ فلياتي هو الى احدى معسكراتهم وينتقل بالطائرة بعدها الى حديقة القصر الجمهوري ويلتقي بك فلماذا عليك ان تذهب؟ اما اذا كان الموضوع استدعاء فهذا موضوع اخر ويخصك انت شخصيا ومادمت تقبل ان يستدعيك الامريكي فهذا عائد لك ولكن ابتسامتك العريضة خففها ارجوك وخفف الوله.

كما ارجوك لا تطيل المديح و الشكر لهم لانهم رفعوا العراق من قائمة الممنوعين من دخولها لان ثمنها قبضوه وكان ثمنا مخزيا لنا وانتصارا لهم فلا تبتسم ارجوك. اتعلم ماذا؟ ساخفف عنك قليلا وارشدك الى طريقة سهلة جدا وتمارسها انت بشكل طبيعي جدا وهي انك عندما تقابل الرئيس فكر بانك تقابل احد قادة الحشد (لا سمح الله) عندها ستكون عبوستك طبيعية فلا تظهر الابتسامة ولا تصطنع العبوسة فما رايك؟
واخيرا فالحج للبيت الابيض قد يطيل المنصب لاربع سنوات اخرى ولكن الحج للبيت الحرام شيء اخر فلك الخيار.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*