Home » اراء و مقالات » لماذا كل هذا الخنوع؟
مراجع النجف

لماذا كل هذا الخنوع؟

الثلاثاء ٢٠١٧/٠٣/٢١
علي الزيادي…
لا أستطيع أن أستوعب مايحصل في بلدي الجريح الصريع, العراق! ولا أعرف ما هي الحكمة من كل الذي حصل ويحصل فيه من تخريب منظم وتدمير شبه كامل! ولا أستطيع أن أصل الى تعليل واضح لكل التضحيات التي يقدمها الشباب وهم ينزفون ويذهبون أفواجاً نحو مقبرة دار السلام وباقي مقابر العراق القديمة والمستحدثة!

سيأتي لك من يفسر ماحصل ويحصل على أنه أرادة أسرائيلية وأمريكية وهنا أسأل هل أن أسراهيل هي التي وجهت حكومتي المالكي بالنهب والسلب وأفتعال الأزمات الداخلية؟ وهي أن أسرائيل منعت حكماً رشيداً أراد المالكي فرضه؟ وهل أن أسرائيل وجهت الحكومات المتعاقبة بأن تشيع الأحقاد بين الناس وتستخدم الدستور لقمع الناس وأغتصاب حقوقهم؟

وهل أن أسرائيل هي التي جعلت الولاء مطلق لأيران؟ وهل هي من وجه بالأنسحاب وترك المعدات والأسلحة لداعش حتى تحتل محافظات بأكملها؟ أو أليست منابرنا التي تصدح دائماً ما تلعن أسرائيل وتترك من نهب المال العام؟

اليوم دخلت أحد الأسواق والتي تبيع منتجات مايسمى بـ (الكفيل) وهي علامة مكتوبة على أغلفة منتجات جلها مصنوع في الخارج وطلبت كيلوا غرام من الرز الهندي وأذا بسعره قد أزداد (250) دينار فسألت البائع عن السبب قال أنها الرسوم الكمركية الجديدة! قلت هل من المعقول أن العتبة تدفع كَمرك؟ قال نعم هي ليست حكومة فقلت له لا يا أخي انها راعية للحكومة وحامية لها ولو كانت لاتريدها لما بقيت دقيقة واحدة!

ما أريد أن أقوله هو مجموعة من الأسئلة لماذا كل هذا السكوت على كل هذا الذل والخنوع ولماذا تسكت المرجعية على ما وصل اليه الشعب من أهانة وتقتيل وفقر وجوع؟
من دمر العراق وسرق أمواله يدعي على أنه أبن المرجعية وينفذ أرشاداتها.

من أفتعل الأزمات الداخلية والقتال الداخلي يدعي نفس الأدعاء من أن المرجعية وجهته!
من سلم أكثر من (3000) شاب في سبايكر وبادوش وأنسحب بدون قتال أمام الأرهاب من أجل كرسي عفن يدعي أنه من حزب أسلامي يدين بالولاء للمرجعية ويتبع هديها!
من نشر العشوائيات والفقر والجوع ودمر البنى التحتية يدعي أنه من شيعة آل البيت ويقلد المرجعية!

من جعل الأطفال ينتشرون في الشوارع والساحات متسولين وبعضهم يفترش الأرض والبعض الآخر يموت في المشافي نتيجة لنقص الدواء أنما يدعي أنه مدعوم من المرجعية!
لقد سرق العراق ونهب وقتل أبنائه تحت أنظار المرجعية فأين هي من ساسة لازالوا يسكنون الخضراء؟
ولكن بالمقابل أين ماتبقى من رجال العراق وشبابه؟
لماذا بعضهم يفضل العمل على (ستوتة) بينما أموال العراق تذهب لأولاد المسؤولين سحتاً متعمداً؟
لماذا يقبل العراقي أن يسحب عربة ليحل محل الحمار وهو أبن بلد خيراته لاتحصى؟
ولماذا العراقي يقبل أن يجمع القمامة وهو أبن بلد قيل عن أرضه انها أرض السواد؟
لماذا العراقي يفكر في أن يحصل على طيلوا طماطة بينما المليارات من الدولارات تسرق منه وهو ساكت كشيطان؟
لماذا كل هذا الخنوع وقد ضاع مستقبل أطفالكم بعد أن ضاع مستقبلكم؟
أين أنتم من شعارات ترفعونها على أنكم توالون الأمام الحسين عليه السلام بينما انتم تعيشون الذل دون أن تبذلوا جهداً للتخلص من الذل وعندما يأتي محرم تنادون (هيهات منا الذلة) أية ذلة تعيشون أكثرلا مما أنتم عليم؟
يعتصرني الألم وأنا أكتب هذا المقال فأنا عراقي وأنتم أخوتي لكنني أعتب بقسوة عليكم وأقول ختاماً كفاكم ذل وهوان وخنوع بينما السرسرية ينهبون أموالكم. اتقو الله وأتركوا دور الشيطان حين يكون ساكتاً عن الحق!

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*