Home » صور وقصص من العراق » عبد الرحمن الگیلاني النقيب (1841 – 1927)
عبد الرحمن الكيلاني النقيب

عبد الرحمن الگیلاني النقيب (1841 – 1927)

الأربعاء 2018/01/31
صور وقصص من العراق…
عبد الرحمن الكيلاني النقيب (1841 – 1927) رئيس المجلس التأسيسي الملكي العراقي.
ولد في بغداد لعائلة صوفية من ذرية “عبد القادر الگيلاني، وكان نقيبا لبني هاشم من قبيلة قريش في بغداد.

ترأس الحكومة العراقية الإنتقالية التي أنشأها السير برسي كوكس في (27تشرين الأول 1920)م والتي دامت حتى المناداة بالأمير فيصل الأول ملكاً على العراق في (23آب 1921)م، ثم ألفها ثانية برئاسته في (10أيلول 1921)م وألفها للمرة الثالثة في (30أيلول 1922)م حيث تركت الوزارة الحكم في 17تشرين الثاني 1922م ، فألفها بعده عبد المحسن السعدون.

كان يتولى الاوقاف الكيلانية داخل العراق وخارجه. وكان مجلسه محفلاً سياسياً يفزع اليه رجالات الدولة وأقطاب البلاد لادارة كفة البلد وحفظ توازنه السياسي.

ويذكر أنّ “عبد الرحمن النقيب الگيلاني” كان من اشد المتمسكين بالدولة العثمانية ومن المقربين للسلطان “عبد الحميد الثاني” وناصره بشدة في موضوع فلسطين وهذا مشهور ويحتسب له لكن بعد زوال العثمانيين واحتلال الإنكليز للبلدان الإسلامية أصبح الوضع معقدا جدا في العراق، خاصة بعد ثورة العشرين المجيدة حيث تصرف النقيب بذكاء سياسي منقطع النظير وببراكماتية حيث رفض ان يكون ملكا على العراق زهدا بالملك لكن وافق ان يكون رئيسا للوزراء حقنا لدماء المسلمين من الطائفتين وحرصا منه.

وهو الرجل السبعيني لبناء دولة القانون وتاسيس دولة عراقية حديثة، وردا على الحاقدين على اعماله لأسباب معلومة نقول كان بإمكان الرجل ان يكون ملكا على العراق لكنة اثر مصلحة البلد على مصلحتة وهل بعد ذلك وطنية وكفى لتفسير نظرية المؤامرة للتاريخ.

له مؤلفات منها : الفتح المبين في تجمة جده الشيخ عبد القادر وأولاده وطريقته والرد على مخالفيه ،وله كتاب في المواعظ التي كان يلقيها في شهر رمضان المبارك في جامع الحضرة الكيلانية. توفي عام 1927م ودفن في غرفة في الحضرة الكيلانية.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*