Home » اقتصاد » المالية الكوردستانية: امام الإقليم خياران لا ثالث لهما بعد تخفيض بغداد لحصة الإقليم من الموازنة
عزت صابر

المالية الكوردستانية: امام الإقليم خياران لا ثالث لهما بعد تخفيض بغداد لحصة الإقليم من الموازنة

السبت 2018/03/03
أفاد عضو اللجنة المالية في برلمان اقليم كوردستان “عزت صابر”، يوم السبت، بان امام الإقليم خياران لا ثالث لهما بشأن تخفيض الحكومة ومجلس النواب العراقي حصة الكورد الى (12.67%) من الموازنة المالية لعام (2018).

قال “صابر” في حديث صحفي اطلع عليه “أنا العراق”: ان مجلس الوزراء في الاقليم سيجتمع غدا الاحد لبحث خيارين الاول القبول بالنسبة التي اقرتها بغداد واعطاء الحكومة الاتحادية (250) الف برميل نفط يوميا او اللجوء الى عدم القبول بها واعتماد الاقليم على ايراداته الذاتية من بيع النفط بشكل مستقل الى الاسواق العالمية ليسد احتياجاته واعتقد الخيار الثاني هو الأقرب. حسب قوله

وأمضى الى القول: ان النسبة التي اقرتها بغداد ستسبب عجزا داخل إقليم كوردستان وستحدث ضررا كبيرا للمواطنين والمشاريع الاستثمارية او النفقات التشغيلية ولاسيما ان نسبة النفقات السيادية تشكل نسبة كبيرة من مجموع الموازنة وبعد استقطاعها لن يستفيد لا الاقليم ولا مواطنيه من الحصة المتبقية البالغة (7%) او اقل منها.

فيما يذكر ان مجلس النواب العراقي كان قد صوت على موازنة عام (2018) المالية بمقاطعة الكتل الكوردستانية بسبب تخفيض حصة إقليم كوردستان الى (12,67%) بعدما كانت في الأعوام التي تلت سقوط النظام السابق (17%).

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*