Home » الاخبار » الديمقراطي الكوردستاني: الضغوط الأمريكية وراء رفع الحظر عن مطاري أربيل والسليمانية
الديمقراطي الكوردستاني

الديمقراطي الكوردستاني: الضغوط الأمريكية وراء رفع الحظر عن مطاري أربيل والسليمانية

الأربعاء 2018/03/14
قال القيادي في الحزب الديمقراطي الكوردستاني النائب “ماجد شنكالي”، اليوم الأربعاء، انّ ضغوط أميركية ودولية كانت وراء اتخاذ رئيس الوزراء “حيدر العبادي” قرار رفع الحظر عن مطاري أربيل والسليمانية.

ذكرت صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية اليوم، بأن “شنكالي” قال: إن القرار الذي اتخذه “العبادي” لم يكن مفاجئا لنا؛ لأنه كان نتيجة جهود تجمع بين الضغوط والوساطة قامت بها الولايات المتحدة الأميركية وجهات دولية أخرى، بهدف تطبيع الأوضاع بين بغداد وأربيل، بعد سلسلة الأزمات التي عاشها الطرفان خلال الشهور الماضية، ومنها فرض الحظر على مطاري الإقليم والمنافذ الحدودية، وكذلك أزمة رواتب موظفي كردستان.

وأمضى “شنكالي” بحسب الصحيفة أن “هذا القرار يمكن أن يكون بادرة إيجابية لحل باقي المسائل العالقة بين الطرفين، مثل المنافذ الحدودية والرواتب، وكذلك إدارة المناطق المتنازع عليها إدارة مشتركة، طبقا للدستور الاتحادي.

فيما اوضح أن ما حصل ليس مجرد إجراءات إدارية، بل له بعد سياسي على صعيد العلاقة بين الطرفين، وهو ما يتوقع حصوله خلال الفترة المقبلة.

فيما كان رئيس الوزراء “حيدر العبادي”، قد أعلن أمس إعادة فتح مطاري أربيل والسليمانية أمام الرحلات الدولية خلال أسبوع، بعد استجابة السلطات المحلية في إقليم كوردستان لإعادة السلطة الاتحادية إلى المطارين المذكورين.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*