Home » اراء و مقالات » تمخض الجبل فولد …
العراق

تمخض الجبل فولد …

الجمعة ٢٠١٨/١٠/٠٥
خالد العاني…
يحكى ان جماعة من الناس كانت في مسير ومرت عبر احد الوديان واستهواها الماء والخضراء فارادت ان تستريح بعض الوقت وبعدها تعاود المسير وبينما هم في حالة الاسترخاء واذا بقطع صغيرة من الصخر والتراب تتساقط عليهم فما كان منهم الا التحرك السريع ومحاولة الابتعاد عن المكان خوفا من ينفجر بركان او يحدث مالا يحمد عقباه وبينما هم في هذا الحال ينظرون الى مصدر انبعاث الصخر والتراب واذا بجرذ يخرج من ذلك المكان….

سالفتنه وي من يسمونهم قوى واحزاب سفاسية اتفقوا على السرقة والقتل والاغتصاب وخراب البلد وبغيرها يصبحون في خبر كان هم استوعبوا دروس الاسياد على سبيل المثل (جوع كلبك يتبعك) (فرق تسد) وفي ثقافة النازية كلما اسمع كلمة ثقافة اتحسس مسدسي لذلك عمدوا الى نشر الجهل والامية والخرافات وجعلوا تفكير المواطن المحروم يعشق الموت ابتغاء دخول الجنة حتى يحصل على ما لم يناله في الدنيا وهم يتمتعون ومرجعياتهم بكل مالذ وطاب في الحياة الدنيا….

وبعد صراع مرير منذ 15 عاما يتصاعد تدريجيا حتى كاد ان يشمل كل مكونات الشعب العراقي شمالا وجنوبا وشرقا وغربا رافضا الواقع المر الذي فرض عليه بعد الغزو الامريكي وتسلط القرود على مقاليد السلطة فكانت الاحتجاجات والمظاهرات والاعتصامات رافقها القتل والاعتقالات والتغيب واستعمال كل الوسائل الدنيئة ضد كل من يعترض على نهج المتسلطين….

كانت الانتخابات الاخيرة استفتاء على رفض الشعب لنهج المتسلطين فكانت النسبة المتدنية التي يقال انها (20%) رافقها تزوير وحرق واتلاف وما شابه وكان من المفترض ان يتعض هؤلاء مما حصل ويعيدوا النظر في سلوكيتهم ومحاولة كسب الشعب الذي خسر كل شيء الارض والمال والكرامة ولابد له ان يثأر وينتقم ممن اذله وافقده عزته ولكن انها العزة بالاثم ولا يريدوا ان يتراجعوا عن سلوكيتهم…

صعد الممثلون على المسرح وتغيرت الادوار فكان الحلبوسي رئيسا للبرلمان في توافق غريب كونه ممثلا للسنة واي سنة تلك التي اختارته وكان بيع وشراء الاصوات جهارا وامام نواب الشغب وتلك الطائفة التي تسلطت عليها كل وسائل الشر والتدمير لاحول ولا قوة لها ولم لم يختاروا خالد العبيدي مثلا الا يدل ذلك على انهم لا يرغبون الا بمن هو يشاركهم في سلوكيتهم المشينة؟؟
اما رئاسة الجمهورية فخصصت لغير العراقيين الذين لم يخجلوا يوما بأدعاهم انهم غير عراقيين ولم يكونوا يوميا جزء من العراق وكان المفترض بمن عندهم غيرة على وطنهم وشعبهم انتخاب السيدة سروة عبد الواحد التي قالت بملأ الفم انها عراقية مع احتفاضها بأنتمائها القومي ثم ليكون للمرأة العراقية شأن اسوة بنساء الكثير من الدول التي تتقلد فيها المرأة مراكز قيادية في العالم؟؟

ولأكتمال الادوار اختار رئيس الجمهورية المنتخب الذي كان اول المهنئين له قيس الخزعلي قائد ميليشيا عصائب اهل الحق عادل عبد المهدي ذلك العصامي مع احترامي للحرامي تاريخ متقلب من بعثي الى شيوعي ماوي الى المجلس الاعلى الاسلامي الذي بقده وقديده ايراني الهوى ولانريد ان نستبق الاحداث ولكن هناك مؤشرات تدل على اننا ذاهبون الى الانحدار الاكثر وهذه الفديوات تكشف عن جزء من شخصية القائد الجديد وكل دورة انتخابية وشعبنا الصابر المحتسب برعاية الله وحفظه.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*