Home » صور وقصص من العراق » الدكتور جاك عبود شابي
د. جاك عبود

الدكتور جاك عبود شابي

الجمعة 2019/02/01
صور وقصص من العراق..
إنه من مؤسسي الطب النفسي في العراق.. ولد جاك عبود شابي في البصرة عام (1908) واكمل دراستة الابتدائية فيها ثم انتقلت عائلته إلى بغداد وفيها أنهى دراسته الثانوية.. وعندما افتتحت الكلية الطبية العراقية في جامعة اهل البيت عام (1927).. كان د. “جاك” من ضمن طلبتها حيث تخرج بتفوق من الكلية الطبية في دورتها الأولى عام (1932).. ولكونه من المتفوقين الاوائل فقد تم ارساله إلى لندن على نفقة الحكومة العراقية حيث حصل على التخصص في الامراض النفسية والعصبية من المملكة المتحدة وبعد عودته الى بغداد تم تعيينه في المستشفى الملكي، ثم أستاذا مساعدا في الكلية الطبية العراقية وعمل مع الطبيب الألماني د. “هانز هوف” والمتخصص في الأمراض العقلية والعصبية وهو احد تلاميذ “سيجموند فرويد”، وتعلم منه الكثير وكانت للدكتور (جاك) تجربة معالجة بعض الامراض العقلية بوسائل غير مالوفة وقتها.

كما ساهم في تاسيس الطب النفسي في العراق وتميز بعلميته واكتشافه طريق وأساليب جديدة في العلاج حيث كان اول من ادخل العلاج بالصدمات الكهربائية وبلغت شهرته الافاق وكان الناس كانوا يسمونه (عبود) ويعد من أوائل الأطباء في العراق ممن افتتحوا مستشفيات خاصة بهم، حيث أسس مستشفى (مستشفى الدكتور “جاك عبودي” للأمراض العقلية والعصبية) في منطقة كمب سارة على الطريق المؤدي إلى معسكر الرشيد. وقد تحول مكان المستشفى الى كراجات لتصليح المعدات الثقيلة.. وبقي الشارع يحمل اسمه لحد الان كما فهمت….

لقد رفض د. “جاك عبود” الهجرة الى اسرائيل.. وتقديرا لموقفه ولمكانته العلمية وشهرته الواسعه فقد زودته الحكومة العراقية بجواز سفر دبلوماسي.. في صيف عام (1969) أوقفه بعض رجال الامن عند انتهاء عمله في عيادته الخاصة ظهراً.. مقابل البنك المركزي في شارع الرشيد وسلّبوه سيارته وتركوه واقفا تحت أشعة الشمس الحارقة انتقاما منه لانه يهودي..
وحينها توقف احد الأطباء من تلامذته لغرض إيصاله بعد أن رآه واقفاً في عرض الشارع.. رفض الدكتور “جاك” ذلك لكي لا يتعرض زميله إلى مشكلة ما.. وأصر على الذهاب بسيارة أجرة، واعتكف في بيته لأشهر، ثم أعيدت بعدها سيارته إليه بعد أن وصلت المسألة إلى جهات عليا.. لذا اضطر ترك البلد ((العراق)) نهائيا عام (1970) متوجهاً إلى بريطانيا قائلا إنني (عراقي).. ولن أهاجر إلى إسرائيل!.. وفي عام (1971) غادر العراق متوجها إلى لندن وعمل هناك طبيبا في مصلحة السجون، توفيها في (18) تموز عام (1981)…

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*