Home » الاخبار » البلداوي: الحشد يرفض تسليم اسلتحه للدولة وفق الطلب الأمريكي
محمد كريم البلداوي

البلداوي: الحشد يرفض تسليم اسلتحه للدولة وفق الطلب الأمريكي

الثلاثاء 2020/10/13
اشار عضو تحالف الفتح في البرلمان النائب “محمد البلداوي”، اليوم الثلاثاء، الى أن دعوة وزارة الخارجية الاميركية للفصائل بتسليم اسلحتها إلى الحكومة، عملية افتعال الازمات في البلاد.

في حديث صحفي لـ”البلداوي”، اليوم، اطلع عليه “أنا العراق” جاء فيه: إن دعوة وزارة الخارجية الاميركية يوم امس الفصائل لتسليم اسلحتها، دليل على التدخل في الشؤون الداخلية العراقية، ومحاولة فرض إرادة اميركا في البلاد. مضيفاً، أن الادارة الاميركية تطلق كلاما فضفاضا يرى فيه البعض حق، ولكنه يراد به امرا باطلا.

ومضى “البلداوي” قائلاً: ان العراق لا يشهد اي قتال او مشاكل، ماعدا تلك التي تفتعلها الادارة الاميركية عبر ادواتها وتصريحاتها. مشيراً الى ان اميركا تتدخل في ابسط المواقف في العراق وتحاول ان تبين بانها المسيطرة، وهي من تقوم بافتعال الازمات عبر ادواتها ومحاولة تفكيك المنظومة الاجتماعية والسياسية والامنية، وتريد ايجاد الحجج لبقاءها في الاراضي العراقية بحجة المساعدة في مكافحة الارهاب والعنف، وهو صنيعتها.

ويذكر أنّ واشنطن طلبت، يوم الاحد الماضي ، الفصائل المسلحة العراقية بتسليم أسلحتها للحكومة في بغداد، ويأتي ذلك بعد إعلان كتائب حزب الله موافقتها على تعليق هجماتها ضد القوات الأميركية في البلاد.

ونقل موقع الجزيرة عن الخارجية الأميركية، إنها تحث جميع الأطراف بالعراق على تسليم أسلحتها للحكومة، والتصرف بمسؤولية. مضيفة أن تصرفات الفصائل تجعل محاولات الحكومة لاجتذاب الاستثمار الدولي عرضة للخطر. مضيفة أن الولايات المتحدة وشركاءها يركزون على مساعدة العراق في مواجهة أزمته الاقتصادية، وحالة عدم الاستقرار الأمني وجائحة ((كورونا)).

وبعد الهجمات الصاروخية على المنطقة الخضراء التي تقع فيها السفارة الأميركية، واستهداف قواعد عسكرية تضم أميركيين وأرتالا للتحالف الدولي، هددت الولايات المتحدة الشهر الماضي بإغلاق سفارتها لدى بغداد.

Malboto

About أنا العراق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*